La Gazelle - Page 130

‫زيـارة برفقة دليـل‬ ‫‪évasion‬‬ ‫‪fly away‬‬ ‫ّ‬ ‫لنحـلــق‬ ‫‪visite guidée I guided tour I‬‬ ‫1‬ ‫3‬ ‫علــى شبـــــه جزيــــــرة املهديــــــة‬ ‫المهدية هي أكثر المدن سحرا فـي تونس ... عندما نتكلم على مدينة‬ ‫المــهدية نستحضر ذكريات ممتعة لمدينة حارسة على التقاليد العريقة،‬ ‫واألزياء البراقة، والحرير الراقي، وثقافة الطهي، والحرف والعادات‬ ‫ّ‬ ‫والسلوكيات الراقية.‬ ‫تــأسـســــــــــــــت املهدية يف عام 909 من قبل الخليفة‬ ‫ّ‬ ‫الفاطمي األول عبيد اللّه املهدي . استغرق بناء املدينة خمس‬ ‫سنوات، وأصبحت عاصمة الفاطميني يف عام 129 وبقيت‬ ‫كذلك حتى عام 379، تاريخ خروج املعز لدين اللّه إىل مرص‬ ‫وتأسيس القاهرة. تم بناء املسجد الكبري يف عام 619 بالتزامن‬ ‫مع تأسيس املدينة، مع بعض الخصائص املميزة : فهو ال‬ ‫يحتوي عىل مئذنة، أما املدخل واملمر املهيب الذي يليه والذي‬ ‫ّ‬ ‫كان مخصصا للخليفة يعترب فريد من نوعه، استثنايئ يف ذلك‬ ‫العرص، ومن أهم مناذج النمط املعامري الفاطمي.‬ ‫إن تصاميم أسوار مسجد املهدية، عىل غرار مسجد القريوان‬ ‫توحي لنا برضاوة الرصاعات التي ميزت العقود األوىل من‬ ‫الفتوحات اإلسالمية. استعاد مسجد املهدية شكله األصيل‬ ‫الذي يعود تاريخه إىل القرن العارش بعد أن خضع لعمليات‬ ‫ترميم يف الستينات، وذلك بفضل الحفريات والدالئل األثرية.‬ ‫كانت املهدية قبل الفتوحات اإلسالمية مرفأ تجاري فينيقي ثم‬ ‫روماين. وأطلق عليها عىل التوايل اسم جيام، أفروديسيوم وكاب‬ ‫أفريكا. تضم هذه املدينة املطلة عىل البحر أول وأهم ميناء صيد‬ ‫بحري يف البالد. موقعها الجغرايف يف حوض البحر األبيض املتوسط‬ ‫ساعد عىل توسعها وجعل منها مطمعا للكثريين.‬ ‫لقد كانت مدينة املهدية كالعديد من املدن الساحلية مرسحا‬ ‫للغزوات واالحتالل، والحروب …. ضلت محارصة ملدة مثانية‬ ‫أشهر من طرف الخوارج (549-449) * تحت قيادة أبو يزيد،‬ ‫صمدت املدينة حتى النرص. يف عام 7501، لجأ الزيريون* إىل‬ ‫مدينة املهدية لالحتامء فيها أمام زحف الهالليني.* ‪I‬‬ ‫* الخوارج هم املوالني للفكر الخوارجي، إحدى مذاهب اإلسالم السني. وتعترب هذه الحركة أول فرقة ظهرت يف اإلسالم‬ ‫* الزيريون هم ساللة بربرية صنهاجية من منطقة املغرب األوسط، حكموا يف إفريقية حتى 4101‬ ‫2‬ ‫‪1. Au musée de Mahdia sont‬‬ ‫‪conservés les vestiges romains‬‬ ‫‪ainsi qu’une partie du trésor de‬‬ ‫‪Mahdia retrouvé dans l’épave‬‬ ‫‪d’un navire. I In the museum‬‬ ‫‪in Mahdia are preserved Roman‬‬ ‫‪vestiges as well as a part of‬‬ ‫‪Mahdia’s treasure that was‬‬ ‫‪found in a ship wreck. I‬‬ ‫متحف املهدية الذي يضم آثار‬ ‫رومانية وجزء من كنز املهدية‬ ‫الذي تم العثور عليه‬ ‫يف حطام سفينة ‪I‬‬ ‫‪2. Le phare qui surplomble‬‬ ‫‪l’ancien port punique devenu‬‬ ‫‪port de pêche. I The lighthouse‬‬ ‫‪that overlooks the old Punic‬‬ ‫‪port, now fishing harbour. I‬‬ ‫املنارة التي تطل عىل ميناء الصيد‬ ‫البحري الذي يحتل موقع امليناء‬ ‫الفينيقي القديم ‪I‬‬ ‫‪3. La côte de la presqu’île et‬‬ ‫‪sa forteresse ottomane. I The‬‬ ‫‪coast of the peninsula and its‬‬ ‫‪Ottoman fortress. I‬‬ ‫سواحل شبه الجزيرة والقلعة‬ ‫العثامنية ‪I‬‬ ‫231‬ ‫‪La Gazelle 60 I‬‬