La Gazelle - Page 108

‫مقابلـة‬ ‫‪rencontres‬‬ ‫‪encounters‬‬ ‫لقـــــاءات‬ ‫‪interview I interview I‬‬ ‫رحلـــــة منـــــى عالنـــــي بـن حليـــــمــة‬ ‫سيدة أعمال متحفظة، جلبت منى عالني بن حليمة‬ ‫اهتمام اإلعالم إليها فـي نهاية عام 4102 بعد‬ ‫االفتتاح الذي طال انتظاره لفندق «البادرة» الذي‬ ‫تملكه، والذي يقع فـي مدينة الحمامات.‬ ‫واصلت هذه المرأة الشابة بعد أن أمضت طفولتها‬ ‫فـي تونس العاصمة، دراستها فـي باريس، حيث‬ ‫التحقت بالقسم التحضيري للمدارس العليا فـي‬ ‫مدرسة لويس لو غراند. ألسباب شخصية، قررت منى‬ ‫عالني بن حليمة، مجبرة، العودة إلى تونس لتشرف‬ ‫على الشركة العائلية. وهكذا وجدت نفسها فـي سن‬ ‫يناهز 42 عاما على رأس اثنين من أفضل الفنادق‬ ‫الموجودة فـي منتجع الحمامات فندق «السلطان»‬ ‫ثم بعد ذلك بأربع سنوات فندق «السلطان بيتش».‬ ‫ورغم ذلك، قررت سيدة األعمال الشابة استئناف‬ ‫دراستها من جديد للحصول على درجة الماجستير‬ ‫ً‬ ‫قبل العودة نهائيا إلى بلدها.‬ ‫مني عالني بن حليمة هي أيضا امرأة ملتزمة. فـي أعقاب الثورة،