La Gazelle - Page 58

‫لقــــد كان للرجل عالقـــة‬ ‫جدليـــة مع جسده منذ‬ ‫قديــم األزل. أحيانا مخفيــة‬ ‫و أخــرى ظــاهرة  ؛ أحيانــا‬ ‫مقبــولة و أخــرى منبــوذة،‬ ‫الـجســم بـمــا فــي ذلــك‬ ‫الجلـد كــانا فـي جميــع‬ ‫الحضـارات محــل اهتمــام‬ ‫وربمــا معـــاملــة خــاصــة،‬ ‫ال سيمــا من خالل المــاكياج‬ ‫والـوشــم.‬ ‫التـــوشيــــــــم هو مامرسة ثابتة عند اإلناث‬ ‫منذ العصور الحجرية الحديثة يف العديد من‬ ‫أجزاء املعمورة. إن املومياءات من النساء املوشمة‬ ‫التي اكتشفت يف مرص يعود تاريخها إىل األلفية‬ ‫الثانية قبل امليالد. عىل الرغم من أنها كانت تعترب‬ ‫من املحظورات يف الديانات اليهودية واملسيحية‬ ‫واإلسالمية، لكن هذه املامرسة استمرت لفرتة‬ ‫طويلة وتقريبا يف كل مكان يف العامل.‬ ‫يف املغرب العريب، تقاليد الوشم تعود إىل ماض‬ ‫بعيد واستمرت حتى زمن غري بعيد. اليوم، عدد‬ ‫قليل من النساء التونسيات ال يزلن يتزين بهذا‬ ‫النــوع من الرسم الثابت الذي يطلق عليه اسم‬ ‫الوشم، ولكن هناك نوع آخر من رضوب الزينة‬ ‫ميحى بسهولة ويتالىش بعد أيام قليلة متداول بكرثة‬ ‫وميارس خالل مراسم الزفاف : وهو "الحرقوص".‬ ‫يف الواقع، إن املرأة الريفية هي التي تتزين غالبا بالوشم يف أجزاء معينة من الجسم : كالجبني والذقن والخدين، وظهر اليدين‬ ‫والساقني ... وهو الفن الذي يقوم بوضع صبغة سوداء يسمى الغنج يف الجسم وذلك بغرز الجلد، بني األدمة والبرشة تحديدا،‬ ‫بأداة حادة، إبرة عىل سبيل املثال. و بعد تضميد الجرح، نرى فوق الجلد العالمات التي وضعت يف الفتحات والتي تظهر يف شكل‬ ‫شامات تأخذ اللون األسود األرجواين.‬ ‫النقوشات و الشامات املرسومة تحمل دالالت طقوسية وثقافية ضاربة يف القدم تتضمن رموزا هندسية تعتمد عىل مبدأ التجريد ؛‬ ‫وتنطلق من الخط املستقيم الذي يولد أشكال هندسية (مثلث، املاس، خطوط متعرجة ...). هذه الشامات مرتبة ومدمجة بطريقة‬ ‫صارمة تعتمد عىل التكرار. و تؤدي نفس الوظيفة الجاملية التي تقوم بها الزخارف التي تزين الفخار الذي تتميز به بلدة سجنان‬ ‫والسجاد التقليدي املرقوم، الذي ينسج خاصة يف الجنوب التونيس.‬ ‫و"الحرقوص" هو عبارة عن صبغة سوداء مصنو عة من مزيج من الجوز وعود القرنفل ونباح الجوز وكربيتات النحاس، وطريقة‬ ‫إعداده معقدة جدا تتطلب الكثري من املهارة والخربة. تختلف أشكال النقوش حسب املناطق وأماكن الوشم، وتتخذ غالبا شكل‬ ‫خطوط متفرعة أو عوارض مهدبة. ‬ ‫يعترب الوشم كنوع من التعديل الجسامين الذي يتخذ منه اإلنسان دليل النتامءاته العرقية أو عالمة جاملية للتفاخر ؛ إن معايري‬ ‫الجامل تختلف باختالف الثقافات. ‪I‬‬ ‫.‪Photographie Ré Soupault‬‬ ‫‪Extrait du livre Eine Frau Allien‬‬ ‫‪Gehort Allen. I Photography‬‬ ‫‪Ré Soupault. From the book‬‬ ‫‪Eine Frau Allien Gehort Allen. I‬‬ ‫صورة لـري سوبولت. مأخوذة من‬ ‫كتاب آين فراو غيهورت ألني. ‪I‬‬ ‫06‬ ‫‪La Gazelle 56 I‬‬